الأجواء الإيجابية تخيم على تدريبات منتخبنا الوطني

 

رام الله-شبكة فلسطين الرياضية– منتخبنا الوطني الأول، يخوض مساء اليوم الخميس، تدريباته على ستاد الشهيد فيصل الحسيني بالرام، استعداداً لخوض غمار بطولة غرب اسيا للرجال والتي تستضيفها العراق، نهاية شهر يوليو/تموز الجاري وحتى 11أب/ أغسطس المقبل، بمشاركة منتخبات: اليمن، لبنان، سوريا، العراق (البلد المضيف)، بالإضافة إلى منتخبنا.

 

وسيركز الجهاز الفني للمنتخب الوطني بقيادة الجزائري نور الدين ولد علي، في التدريبات، على الجانبين البدني والفني.

 

وقال المدير الفني للفدائي لشبكة فلسطين الرياضية: “إن الهدف من المشاركة بهذه البطولة هو التحضير المسبق للتصفيات المشتركة المؤهلة لكأس 2022 وكأس اسيا 2023″، معتبراً أن توقيت البطولة جاء مناسباً وسيكون خير استعداد لمنتخبنا، متابعاً أن مشاركة اللاعبين في هذه البطولة ستعمل على إفادتهم، كونهم عائدين من راحة سلبية بعد انتهاء الموسم الكروي.

 

وأضاف ولد علي أنه سعيد بالتزام وانضباط اللاعبين خلال فترة المعسكر، قائلاً: “معظم الوجوه جديدة وشابة وسبق وأن شاركت مع المنتخب الاولمبي، فمن واجبنا أن نعطيهم فرصة، لأنهم استحقوا ذلك واثبتوا انفسهم، كما انه انضم إلينا اللاعب المحترف ياسر حمد والذي تابعناه منذ قرابة 6 شهور في إسبانيا.

 

ولم يخف ولد علي أن اللاعب الفلسطيني ما زال ينقصه الوعي والإيمان بقدراته ومواهبه ومؤهلاته، التي ستساعده في الوصول إلى مرحلة النضوج بأنه يمثل منتخب بلاده، موضحاً انه يجب على كافة اللاعبين التحكم بأنفسهم طيلة دقائق المباراة.

 

وطالب ولد علي الجماهير الفلسطينية بدعم ومؤازرة الفدائي وتشجيعه والوقوف إلى جانبه في الاستحقاق الإقليمي الذي ينتظره في بلاد الرافدين.

 

من جانبه أفاد جبر جبارين المدير الإداري للمنتخب، أن كافة التحضيرات اللوجستية المتعلقة بسفر المنتخب تسير على أفضل المستويات، موضحاً أن معسكر المنتخب بدأ منذ اسبوعين بوجود 26 لاعب، مشيراً إلى اعتذار لاعبين فقط لأسباب خاصة.

 

وأوضح جبارين بوجود وجوه جديدة في صفوف المنتخب، وانضمام اللاعب المحترف ياسر حمد إلى المعسكر المحلي، مؤكداً أيضاً على أن اللاعبين المحترفين عدي دباغ ومحمد بلح سيلتحقان في صفوف المنتخب، فيما سينضم لاحقاً لبعثة المنتخب بالعراق اللاعب احمد البهداري من المحافظات الجنوبية.

 

وأشار جبارين إلى أن بعثة المنتخب ستغادر أرض الوطن يوم السبت القادم على أن يصلو يوم الأحد 28 الشهر الجاري، مشيرا إلى أن أول لقاء سيخوضه الفدائي مع اليمن في 30 الشهر الجاري، فيما سيلعب أمام المنتخب العراقي في الثاني من اب/اغسطس المقبل، وسيواجه منتخب لبنان في الخامس من نفس الشهر، على أن يختتم مبارياته بلقاء سوريا في الثامن من ذات الشهر.

 

وأفصح جبارين عن أن المنتخب بعد عودته من العراق، سيخضع لمعسكر تدريبي خارجي في بلجيكيا، وذلك للوقوف على مستوى اللاعبين وجاهزيتهم لخوض مباريات التصفيات المزدوجة، متمنيا التوفيق لمنتخبنا الوطني.

 

بدوره لفت عبد اللطيف البهداري قائد كتيبة الفدائي، إلى أن سبب قرار تراجعه عن الاعتزال الدولي، هو تلبية نداء المنتخب في الفترة الحالية، موضحاً أنه بالرغم من قراره لم يستطيع قول كلمة “لا” للمنتخب الوطني، مبيناً بأنه في أي وقت سيكون قادر على العطاء، لن يتأخر بتلبية الدعوة والتواجد.

 

وحول سبب تفكيره بالاعتزال، أشار البهداري إلى أنه قد اتخذ هذا القرار لأنه رأى أنه يجب عليه إعطاء فرصة للاعبين الصغار بالسن.

 

وأكد البهداري على انضباط والتزام اللاعبين بتعليمات الطاقم الفني والإداري، مشيراً إلى وجود انسجام واحترام متبادل بينهم، مطمئناً الجماهير الفلسطينية بان علاقة اللاعبين داخل المستطيل الأخضر وخارجه تتميز بطابع الأخوة.

 

وتابع: نطمح للتأهل بهذه البطولة وسنشارك في جميع المباريات بروح معنوية عالية، وهدفنا سينصب على تقديم أفضل ما لدينا ورفع اسم فلسطين عالياً.

 

من جهته أعرب اللاعب محمود ابو وردة عن سعادته بعودته لصفوف المنتخب بعد غيابه عنه فترة من الزمن، معتبراً أن مرحلة الاعداد قصيرة نسبياً وغير كافية إلا أن المشاركة ببطولة غرب اسيا ستكون تحضيراً جيداً للتصفيات المزدوجة.

 

وقال أبو وردة: “إن مباريات المنتخب لن تكون سهلة في ظل وجود منتخب السعودية وأوزباكستان”، متأملاً بذات الوقت تحقيق نتائج إيجابية خلال التصفيات، والظهور بصورة مشرفة للكرة الفلسطينية، خصوصاً وأن المباراة الافتتاحية سوف تقام على أرض فلسطين وبين جماهيرنا.

 

فيما اكد اللاعب المحترف ياسر حمد على سعادته بتواجده في صفوف المنتخب، مشيراً إلى أنه يشعر بالارتياح مع باقي زملائه بالمنتخب، كونهم يعملون على مساعدته ومعاونته، واعداً الجماهير الفلسطينية بانه سوف يضاعف جهده بالمران، للظهور بصورة قوية، ولكي يثبت للجميع انه يستحق ان يكون في صفوف المنتخب، موجهاً شكره الجزيل إلى الجهاز الفني على منحه الثقة بضمه لصفوف المنتخب.

 

واعتبر حمد أن المجموعة التي جاء فيها منتخبنا قوية في التصفيات المزدوجة، مؤكداً بذات الوقت على أن منتخب فلسطين سيقدم أفضل ما لديه.

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا