الرجوب يشدد على أهمية إنجاح المؤتمر العام للحركة الكشفية

الرجوب يشدد على أهمية إنجاح المؤتمر العام للحركة الكشفية

رام الله -شبكة فلسطين الرياضية-شدد اللواء جبريل الرجوب، رئيس جمعية الكشافة والمرشدات على أهمية انجاز المؤتمر الوطني العام للحركة الكشفية، المقرر انعقاده يوم الجمعة المقبل، الموافق 29 تشرين الثاني الجاري.
جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده اليوم السبت في مقر اللجنة الأولمبية، بحضور لجنة تسيير أعمال الجمعية، والوزير عصام القدومي، أمين عام المجلس الأعلى للشباب والرياضة والوكيل منذر مسالمة.
وقال الرجوب: إنه يتحتم التوصل إلى وحدة مفهوم لإنجاح المؤتمر الوطني التاريخي الذي سيضم للمرة الأولى ممثلين عن الحركة الكشفية من المحافظات الشمالية والجنوبية والقدس والشتات، بعيداً عن أية أجندات أو مصلحة.
ودعا إلى تشكيل لجان تشرف على إدارة المؤتمر وهي: لجنة تنظيم، تتضمن البعد الإداري، واللوجستي والاعلامي، ولجنة قانونية، تدرس القوانين والأنظمة واللوائح، ولجنة لها علاقة بالانتخابات.
ولفت إلى أن المؤتمر يعد خارطة طريق لإنجاز الأهداف التالية: نشر الحركة الكشفية والارشادية في كل التواجد الفلسطيني، وتطبيق البرامج التي تعنى بنشر ثقافة وقيم الكشافة، وتقديم الحركة الكشفية والارشادية كعنصر وحدة وقوة للشعب الفلسطيني، ومد جسور التواصل بين القضية الوطنية والعمق الإقليمي والدولي.
وأشار الرجوب إلى اهتمام السيد الرئيس محمود عباس، بالحركة الكشفية ودعمه الكامل والمطلق لانطلاقاتها على أساس الوحدة بين الكل الفلسطيني.
وقال الرجوب: هذا المؤتمر سوف يشكل انطلاقة ثورية لبناء حركة كشفية ارشادية وطنية”، واكد على ضرورة إعادة مأسسة اللوائح والأنظمة كي تتوافق مع القوانين الدولية المعمول بها، بما لا يتعارض مع الواقع المحلي.
وطالب بتأسيس أمانة عامة للحركة الكشفية، تتضمن أقساما مختلفة لتنفيذ السياسات العامة التي سيتم تحديدها على مدار الأعوام المقبلة.
ونوه إلى الانتهاء من تأسيس مقر الحركة الكشفية في ضاحية الرام على مشارف مدينة القدس، كي يكون عنواناً للحركة، مشيراً إلى أنه سيتم تخصيص مقر للكشافة في قطاع غزة وجميع المحافظات والشتات.
ومن المقرر أن تباشر اللجان اجتماعاتها على مدار الأسبوع الحالي للانتهاء من كافة الترتيبات الخاصة بالمؤتمر الوطني الذي سيشهد حضور وفود عربية كشفية.

قد يعجبك ايضا