خاص PSN: هلال القدس لم يبلغ رسميا بنقل مباراتيه البيتيتين

من سيتحمل التكاليف؟ ولماذا نُقِلَت المباريات؟

نفى جمال غوشة المدير التنفيذي لنادي هلال القدس لشبكة فلسطين الرياضية، تَسلُّمه كتابا رسميا من الاتحاد الآسيوي أو الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم كتابا يفيد بنقل المباراتين المرتقبتين من دور المجموعات في كأس الاتحاد الآسيوي اللتين ستكونان أمام نادييّ الجيش السوري، وبطل النسخة السابقة من هذه البطولة “العهد” اللبناني، حتى لحظة الاتصال به في تمام الساعة (10:10 am) من صباح اليوم الإثنين.

رام الله-شبكة فلسطين الرياضية: نفى جمال غوشة المدير التنفيذي لنادي هلال القدس لشبكة فلسطين الرياضية، تَسلُّمه كتابا رسميا من الاتحاد الآسيوي أو الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، يفيد بنقل المباراتين المرتقبتين من دور المجموعات في كأس الاتحاد الآسيوي اللتين ستكونان أمام نادييّ الجيش السوري، وبطل النسخة السابقة من هذه البطولة “العهد” اللبناني، حتى لحظة الاتصال به في تمام الساعة (10:10 am) من صباح اليوم الإثنين.

وأضاف غوشة بأنه قد يتسلّم الكتاب في غضون ساعات من الاتحاد الفلسطيني لكن لا شيء مؤكّد حتى اللحظة.

وكانت بعض المصادر الإعلامية قد نقلت على لسان مصادرها الخاصة أن سمو الأمير علي بن الحسين قد أوعز للاتحاد الأردني بتجهيز ملعب الملك عبد الله الثاني، بالقويسمة في العاصمة الأردنية عمان، لاستقبال مباريات الهلال أمام الجيش والعهد في هذه النسخة من كأس الاتحاد الآسيوي، الأمر الذي أكّده بدر مكي المدير الإداري لنادي هلال القدس في حديث خاص مع شبكة فلسطين الرياضية، فيما نفى جمال غوشة المدير التنفيذي للهلال العاصمي وصول نادي الهلال الكتاب الرسمي الذي يفيد بذلك.

لماذا نقلت المباراتين؟
أوضح المدير التنفيذي للهلال العاصمي لشبكة فلسطين الرياضية أن الاتحاد الآسيوي قد استوضح، قبل أيام، من نادي هلال القدس عما إذا كان النادي يفضل اللعب على ملعب معشب أم ملعب صناعي.

وقال غوشة إن الاتحاد الآسيوي قد أخذ قرارا قبل موعد المباريات بنقل مباريات الهلال المقدسي أمام الجيش والعهد، وذلك لتلافي ما حدث العام الماضي عندما أعلن مراقب مباراة هلال القدس والنجمة اللبناني على أرض ملعب فيصل الحسيني انطلاق المباراة، ولأن النجمة اللبناني لم يحضر المباراة، تم احتساب الفوز لنادي هلال القدس إداريا، لكن لاحقا تم إلغاء النتيجة وإعادة المباريات البيتية أمام النجمة والجيش السوري في المملكة العربية السعودية.

وأكّد جمال غوشة أن نادي هلال القدس في هذه المرة وفي المرة السابقة، كان قد سمّا ملعبه البيتي على أنه استاد فيصل الحسيني في عاصمة فلسطين القدس، لكن هذه المرة بعث الاتحاد الآسيوي قبل مواعيد المباريات بأنه ونتيجة لظروف الناديين فيتحتم على هلال القدس اختيار ملعب بيتي خارج حدود فلسطين.

وأضاف غوشة أن اختيار الأردن كمكان للعب المباريات البيتية هو من اختيار نادي هلال القدس بعد أن طلب الاتحاد الآسيوي النقل، وذلك لأن البلد الشقيق تعتبر أسهل مكان لإقامة لاعبي الهلال قبيل المباراة فلا صعوبة في تنسيق السفر ولا الإقامة ولا الحجوزات، فمن حيث التكاليف ومعرفة الأجواء والاعتياد عليها فإن اختيار الهلال للأردن كمكان للملعب البيتي هو اختيار منطقي.

وأوضح غوشة أن اختيار ملعب بيتي خارج البلد ليس مفروضا على الفلسطينيين فقط، وإنما على سبيل المثال نادي الجيش السوري سيلعب مباراته البيتية في الإمارات، وكذلك كان قد طلب من العراقيين في مناسبات سابقة نقل مبارياتهم خارج العراق نظرا للظروف الأمنية.

التكاليف
تكاليف نقل المباراة بحسب ما قال غوشة إنه من المفترض أن يتحملها هلال القدس كاملة، لكن وفي تجربة العام الماضي استطاع اللواء الرجوب توفير تغطية للاستضافة وتذاكر السفر من قبل الإخوة في السعودية، لكن هذا العام الوضع المالي للسلطة الفلسطينية واضح للجميع، لكن لا يوجد من سيتحمل أو سيساعد في التكلفة لكن سنبحث نحن كنادي هلال القدس مع الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم إمكانية توفير الاتحاد لجزء من التكلفة إذا ما كان هناك مجال لتغطية التكاليف من الأصل.

جماهير الهلال
اختتم المدير التنفيذي لنادي هلال العاصمة حديثه قائلا إن جماهير هلال القدس كانت وستبقى وفية، فهي معنا قلبا وقالبا لأنها تعلم أن موضوع نقل المباريات هو مفروض فرضا على النادي، فنحن والجماهير نفضل اللعب على الملعب البيتي لكن طالما الظروف حكمت نادي هلال القدس، فإن الجماهير في كل الحالات ستزحف للمعلب سواء من الوطن أو من الشتات كالوحدات على سبيل المثال لا الحصر.

قد يعجبك ايضا