متابعة PSN- اللجنة الأولمبية والمجلس الأعلى ينظمان ندوة توعوية في محافظة نابلس

رام الله شبكة فلسطين الرياضية- نظمت اللجنة الأولمبية بالتعاون مع المجلس الأعلى للشباب والرياضة، يوم أمس ندوة توعوية في مقر محافظة نابلس بعنوان “أهمية ممارسة الرياضة للمرأة الحامل”، وذلك ضمن فعاليات حملة 21 يوم لتغيير سلوك المجتمع حول ممارسة الرياضة للمرأة.
وافتتحت الندوة التي أقيمت بقاعة الشهيدة لينا النابلسي، عنان الاتيرة نائب محافظ نابلس بحضور يوسف الزعبي مدير عام المجلس الأعلى فرع الشمال، ود. عبد الرحمن نعيرات الناطق الرسمي باسم الحملة.
وشكرت الاتيرة المجلس الأعلى واللجنة الأولمبية على تنظيم مثل هذا النشاط، لما له من أهمية وابعاد مهمة من دمج النساء في هذه الأنشطة، مثنية على الحضور الفاعل من الجانب النسوي الذي تفاعل بقوة مع مواضيع الندوة.
بدوره نقل يوسف الزعبي تحيات اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية للحضور، وشكر محافظة نابلس التي لم تتردد بالاستجابة لاحتضان هذه الندوة، مبرزا أهمية نشر الوعي حول ممارسة الرياضة للمرأة الفلسطينية والذي يأتي ضمن الدور الريادي الذي تقوم به المرأة في فلسطين.
ومن جانبه استعرض الدكتور عبد الرحمن نعيرات الناطق الرسمي باسم الحملة، واقع المرأة الرياضي في فلسطين والذي هو مؤشر جيد، وان العمل جاري لتكون ممارسة الرياضة هدف من خلال تعزيز مفهوم الرياضة للمرأة.
وأضاف نعيرات ان 21 يوم وهو اسم الحملة، حيث أن الانسان يحتاج الى 21 يوم للدخول في سلوك معين وفق علماء النفس، وان هذه الحملة تزامنت ويوم المرأة الرياضي النسوي العربي.
وقدم د. قبس نعيرات أستاذ التربية الرياضية في جامعة النجاح ورقة حول أهمية ممارسة الرياضة للمرأة الحامل، تحدث من خلالها عن التغييرات النفسية والفيسيولوجية على المرأة قبل وبعد الحمل وأهمية الممارسة الصحيحة للرياضة، لما من انعكاسات إيجابية على واقع المرأة الصحي، بالإضافة للتمرينات التي يجب أن تستخدم خلال تلك الفترة، مشدداً على ضرورة الابتعاد عن بعض الأنشطة المرتبطة بالعادات الخاطئة.
كما أسهبت د. عبير السرطاوي أخصائية الجراحة النسائية والتوليد، وقسمت التمارين الرياضية للمرأة الحامل الى ثلاث مراحل، في الشهور الثلاث الأولى والثانية والثالثة، وطبيعة التمارين لكل مرحلة وكيفية ممارستها، وقدمت إرشادات للنساء الحوامل ذات الحمل الخطر وللمرأة التي تعمل ورات البيوت.

قد يعجبك ايضا